top of page
بحث

الافرازات المهبلية :ماهو الفرق بين الافرازات الطبيعية والافرازات المرضية وماهي اسبابها ؟

تاريخ التحديث: ٨ مارس ٢٠٢١


الإفرازات المهبلية أمر طبيعي - معظم النساء والفتيات تحصل لديهم هذه الإفرازات ،تكون هذه الإفرازات عبارة عن سائل أو مخاط يحافظ على نظافة المهبل ورطوبته ويحميه من العدوى.

الإفرازات المهبلية عادة لاتدعو الى القلق إذا كانت هذه الإفرازات ليس لها رائحة قوية أو كريهة واضحة وعند عدم وجود اعراض مصاحبة اخرى.

تكون الإفرازات الطبيعية بيضاء او بدون لون ،كثيفة ولزجة ورطبة. الإفرازات الطبيعية ليس لها رائحة.يمكن الحصول على الإفرازات مهبلية في أي سن. كمية هذه الافرازت ولزوجتها وشكلها تختلف من وقت الى اخر،اعتمادًا على العديد من العوامل ، مثل الإباضة والحمل والأدوية المتزامنة. عادة ماتكون هذه الإفرازات أكبر من حيث الكمية واللزوجة أثناء الحمل ، او إذا كانت المرأة نشيطة جنسيًا أو إذا كانت تستخدم وسائل منع الحمل. غالبًا ما تكون الإفرازات زلقة ورطبة لبضعة أيام بين الدورة الشهرية ( خاصة عند الإباضة).


الاسباب الأكثر شيوعًا للإفرازات المهبلية المرضية:

الأسباب الثلاثة الأكثر شيوعًا للإفرازات المهبلية المرضية هي التهاب المهبل البكتيري ،التهاب المهبل الفطري والتهاب المهبل بسبب داء المشعرات الطفيلية .سنتطرق ادناه الى اعراض كل منهم وكيفية التمييز بينهم:


1.التهاب المهبل البكتيري(Bacterial vaginosis).

هذا هو السبب الأكثر شيوعًا للإفرازات المهبلية المرضية. السبب الدقيق للالتهاب المهبلي البكتيري غير معروف على الرغم من أن بكتيريا ال(Gardnerella vaginalis) متورطة في كثير من الأحيان. يعاني ما يقرب من نصف المرضى من إفرازات بيضاء رقيقة ذات رائحة سمكية قوية. الرائحة تزداد سوءًا بعد الجماع وقد تتفاقم أثناء الحيض. الحكة والوجع ليست موجودة عادة. تشمل بعض العوامل التي تزيد خطر الاصابة :تعدد الشركاء الجنسيين ، والطبقة الاجتماعية المنخفضة والعرق (أكثر شيوعًا في النساء السود).


2.التهاب المهبل الفطري (Vulvovaginal candidiasis ).

تم الإبلاغ عن أن النساء الناشطات جنسياً لديهن فرصة بنسبة 75٪ لتجربة واحدة على الأقل من التهاب المهبل بسبب فطريات الكانديدا(candida) في سنوات الإنجاب ، ونصفهن سيشهدن أكثر من حلقة واحدة. معظم الحالات هي هجمات حادة ولكن بعض النساء سوف يصابون بالتهاب المهبل الفطري المتكرر الذي يعرف بأنه 4 أو أكثر من الهجمات كل عام. الحالة غير شائعة عند الفتيات قبل سن البلوغ ما لم يكن قد تلقين المضادات الحيوية. في المراهقين ، هو السبب الثاني الأكثر شيوعًا للإفرازات المهبلية بعد التهاب المهبل البكتيري.

السمة السائدة في التهاب المهبل الفطري هي حكة الفرج وغالبًا ما يصاحب ذلك إفرازات (حتى 20٪ من المرضى)، تكون الحكة المهبلية أكثر بروزًا مقارنة مع التهاب المهبل البكتيري وداء المشعرات حيث تكون الحكة طفيفة.الافرازات لها رائحة قليلة أو معدومة وتشبه خثرة اللبن. الأعراض حادة بشكل عام في البداية.


3.التهاب المهبل بسبب داء المشعرات الطفيلية(Trichomoniasis).

داء المشعرات الطفيلية يحصل بسبب طفيليات تسمى بالبروتوزا(protozoa) والتي تنتقل في المقام الأول من خلال الجماع. وهو غير شائع مقارنة بالتهاب المهبل االبكتيري او الفطري. ما يصل إلى 50 ٪ من المرضى لايعانون من اي أعراض.تشمل الأعراض النموذجية إفرازات غزيرة ، زبدية ، صفراء مخضرة ورائحة كريهة مصحوبة بحكة طفيفة في الفرج ، يمكن أن تشمل الأعراض الأخرى نزيف مهبلي خفيف يحدث خارج الدورة الشهرية العادية وصعوبة أو الم عند التبول والحاجة للاستعجال بالذهاب الى الحمام للتبول.

 

المصادر:1,2,3

٠ تعليق

Commenti


bottom of page